رئيس المجلس الرئاسي يلتقي وزير الخارجية الفرنسي في طرابلس

الثلاثاء, 19 مارس 2019
سفارة دولة ليبيا بالقاهرة


استقبل رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني السيد فائز السراج مساء اليوم الاثنين بمقر المجلس بالعاصمة طرابلس معالي وزير الخارجية الفرنسي السيد جان إيف لودريان.
وحضر الاجتماع سفيرة فرنسا لدى ليبيا السيدة بياتريس لوفرابيردوهيلين، ومستشار الوزير لشمال أفريقيا والشرق الأوسط السيد اوليفي ديكو تيجنيس، ومدير قسم شمال أفريقيا والشرق الأوسط بالخارجية السيد جيروم بونافونت، ومستشار الرئيس السيد بول سولير، وحضر عن الجانب الليبي وكيل وزارة الخارجية السيد لطفي المغربي، والمستشار السياسي للرئيس السيد طاهر السني، ومدير الإدارة الأوروبية المكلف السيد موسى الكيلاني.
وتناول الاجتماع تطورات الوضع السياسي في ليبيا والعلاقات الثنائية، والمسائل ذات الاهتمام المشترك.
ورحب السيد الرئيس بالوزير الفرنسي والوفد المرافق له مشيداً بالعلاقة المتميزة بين البلدين الصديقين، وما تبذله فرنسا لتحقيق الاستقرار في ليبيا.
وقدم السيد الرئيس لمحة عن مستجدات الوضعين السياسي والأمني، مؤكداً على التزام حكومة الوفاق الوطني بالمسار الديمقراطي الذي يشمل توحيد المؤسسات السيادية وإجراء انتخابات، ويقود إلى بناء دول مدنية ديمقراطية حديثة وفقاً لخطة المبعوث الأممي السيد غسان سلامة، وأكد سيادته أن لقاءه التشاوري الأخير في أبوظبي، يأتي في إطار لقاءاته مع جميع الأطراف الليبية لنقاش سبل الحل للخروج من الأزمة الحالية وتقديم مقترحات توافقية يمكن البناء عليها خلال المؤتمر الوطني الجامع، مع التأكيد على أن الحل لا يملكه أي طرف لوحده، بل من الضروري إشراك كافة الليبيين حتى نصل إلى الاستقرار المنشود.
وعبر السيد الرئيس خلال اللقاء عن أمله في أن تتوقف التدخلات السلبية لبعض الدول، والتي تسببت في إطالة عمر الأزمة وتعقيدها.
من جهته عبر وزير الخارجية الفرنسي عن سعادته بزيارة ليبيا، وأشاد بما يبذله السيد الرئيس من جهود لتحقيق الاستقرار في ليبيا، ونقل السيد لودريان لسيادته تحيات الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون.
وجدد الوزير الفرنسي التأكيد على دعم بلاده للحلول السياسية، وإنه لا وجود لحل عسكري للازمة الراهنة، مشيراً إلى دعم بلاده لخطة المبعوث الأممي التي من شأنها العمل على توحيد مؤسسات الدولة وتفضي إلى انتخابات رئاسية وبرلمانية نهاية العام، كما جاء في اتفاق باريس في شهر مايو من العام الماضي.