الحكومة الليبية تدعم جهود المبعوث الأممي وتقف مع الحوار المبني على التوازن

الأربعاء, 07 أكتوبر 2015
سفارة دولة ليبيا بالقاهرة


جددت الحكومة الليبية المؤقتة ، تأكيدها على ضرورة الحوار الوطني بين الفرقاء الليبيين ، وتجده الحل الأمثل للخروج من الأزمة الراهنة.

ودعمت الحكومة ، في بيان لها الصادر الثلاثاء، جهود المبعوث الأممي “برناردينو ليون” مبينة أنها تقف مع الحوار المبني على التوازن والذي لا يتعارض مع أهداف ومكتسبات ثورة السابع عشر من فبراير.

وجددت الحكومة ، نفيها للأنباء المتداولة التي تفيد بأنها ترفض الاستمرار في الحوار الليبي الذي ترعاه البعثة الأممية، معتبرة ما ورد في بعض وسائل الإعلام وصفحات التواصل الاجتماعي – التي تقول عكس ذلك – مجرد شائعات تهدف إلى الإساءة للحكومة ونسف جهودها التي تبذلها لإنجاح الحوار.

وطالبت الحكومة في بيانها ، كافة وسائل الإعلام بتوخي الدقة والموضوعية في نقل الأخبار وتداولها.

وثمنت الحكومة ، كل الجهود التي بُذلت للوصول إلى هذه المرحلة من الحوار وخاصة جهود المغرب ملكاً وشعباً على احتضانها لجلساته، ودعت الدول العربية وبعثة الأمم المتحدة والمجتمع الدولي إلى بذل المزيد من الجهود لإنجاح الحوار والوقوف مع الشعب الليبي ومساندته في حربه ضد الإرهاب.