العربي يرحب بالاتفاق السياسي الليبي على حكومة الوحدة الوطنية

الجمعة, 09 أكتوبر 2015
سفارة دولة ليبيا بالقاهرة


رحب الدكتور نبيل العربي الأمين العام لجامعة الدول العربية باعلان برناردينو ليون مبعوث السكرتير العام للأمم المتحدة إلى ليبيا،عن توصل ممثلي الأطراف الليبية المتحاورة في مدينة الصخيرات بالمملكة المغربية إلى اتفاق سياسي على تشكيل حكومة الوحدة الوطنية.

وأعرب العربي،فى بيان أصدره اليوم،عن فائق تقديره للجهود التي بذلها برناردينو ليون من أجل إنجاز هذا الاتفاق الهام، معبرا عن امله بان يشكل نقطة تحول في مسار الازمة الليبية لطي صفحة الماضي والانطلاق نحو تنفيذ ما نص عليه من خطوات لانهاء معاناة الشعب الليبي ووضع هذه الازمة على مسار الحل السياسي، تلبية لتطلعات الشعب الليبي في الحرية والتغيير الديموقراطي السلمي، وبما يحفظ وحدة لبيبا واستقلالها وأمنها واستقرارها السياسي، ويمكنها من التصدي للارهاب الذي بات يشكل تهديدا خطيرا لامن ليبيا والدول المجاورة لها.

ودعا العربى كافة الاطراف الليبية الى السعي الجاد لتنفيذ بنود الاتفاق ونبذ الخلافات وتغليب المصالح العليا للشعب الليبي، وتوجه بالشكر لجميع ممثلي الاطراف السياسية وهيئات المجتمع المدني الليبية التي شاركت في جلسات الحوار الوطني بمختلف محطاته وجولاته والتي أدت في النهاية الى إنجاز هذا الاتفاق.

وأشاد بدور المملكة المغربية في استضافتها لجولات الحوار في الصخيرات وبما قدمته من إسهامات مميزة لانجاح أعمالها.

وأكد حرص جامعة الدول العربية على توفير الدعم المطلوب لمساعدة الاشقاء الليبين على وتشجيعهم على المضي قدما في تنفيذ بنود الاتفاق.