بيان الخارجية الليبية بشأن تصريحات الرئيس التركي حول مكان انعقاد البرلمان الليبي

الإثنين, 01 سبتمبر 2014


بيان وزارة الخارجية والتعاون الدولي

بشأن تصريحات الرئيس التركي (رجب طيب أردوغان) حول مجلس النواب الليبي

 

اطلعت وزارة الخارجية والتعاون الدولي على ما جاء في مقابلة صحفية بثتها قناة الجزيرة القطرية للرئيس التركي رجب طيب أردوغان والتي تعرض فيها لموضوع مكان انعاقد مجلس النواب الليبي حيث قال الرئيس التركي أنه " أساسا لا يمكن القول باجتماع مجلس النواب في طبرق" مضيفا : " نحن في مواجهة وضع غير صحيح" ، وفي الوقت الذي تستغرب فيه وزارة الخارجية والتعاون الدولي ما صرح به الرئيس التركي فإنها تعتبره تدخلا سافرا في الشؤون الليبية وتطالب الحكومة التركية بتوضيح ما إذا كان هذا التصريح يمثل موقفها الرسمي أو هو موقف شخصي للرئيس التركي، علما بأن الرئيس أردوغان كان قد اتصل هاتفيا بالسيد رئيس مجلس النواب الليبي (عقيلة صالح قويدر) يوم 17 اغسطس 2014 هنأه بعقد جلسات مجلس النواب في طبرق مؤكدا اعتراف بلاده بمجلس النواب جهة شرعية وحيدة في ليبيا وعن دعمه للمجلس بمناسبة بدء أعماله .

خلال الأسابيع الماضية عبر المجتمع الدولي عن اعترافه بشرعية مجلس النواب الليبي وعن ترحيبه بانعقاده في مدينة طبرق والقرارات الهامة التي اتخذها انعكس ذلك في البيانات التي اصدرتها منظمة الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية والاتحاد الأوروبي والاتحاد الافريقي ومجلس التعاون الخليجي والولايات المتحدة الامريكية بالاضافة إلى بيانات الاعتراف والتأييد التي اصدرها شركاء وأصدقاء ليبيا الدوليين في جميع أنحاء العالم .

تجد الاشارة إلى أن مجلس الأمن في قراره رقم 2174 بتاريخ 27 اغسطس الجاري أكد على التزام المجلس القوي بسيادة ليبيا واستقلالها وسلامتها الاقليمية ووحدتها الترابية ، معربا عن تصميمه على استخدام الجزاءات المحددة الأداف سعيا لتحقيق الاستقرار في ليبيا ضد من يهدد هذا الاستقرار ويعرقل أو يقوض نجاح عملية استقلالها السياسي أفرادا كانوا أو جماعات .

 

حرر يوم 31 اغسطس 2014 في مدينة البيضاء