عزاء واجب في شهداء الجيش المصري

السبت, 31 يناير 2015


يتقدم سعادة السفير/ محمد فائز جبريل. سفير دولة ليبيا بالقاهرة والسادة أعضاء السفارة للشعب المصري الكريم وقيادته الحكيمة بزعامة فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي وحكومته الرشيدة، بخالص العزاء والمواساة في شهداء الجيش المصري وقوى الأمن الذين إرتقوا إلى خالقهم، نتيجةً للحادث الإجرامي الإرهابي الجبان، الذي قامت به عناصر الظلام الإرهابية التخريبية.

إن هذا العمل الإرهابي المجرم الذي إستهدف مقدرات الأمة، إنما هو جزء من مؤامرة كبرى لتشوية دين الأمة وتخريب مقدراتها وإمكانياتها حاضراً ومستقبلاً.

إن هذا الإرهاب الذي يطل علينا من آن لآخر يؤكد أنه آداة تستخدم من قبل أعداء الأمة والمتربصيين بها، في محاولةٍ لتشتيتها وضرب قواها الحية، وفي مقدمتها قلبها النابض مصر العروبة والإسلام لإعاقة نهضتها والقيام بدورها التاريخي.

لكنها سوف تنهض بعون الله تعالى وتقوم بدورها ليس في منطقتها فقط، وإنما في خدمة الإنسانية وتقدمها ورفعتها، خدمةً للإنسانية وتطلعاتها التي تنشد العدالة والسلم وخدمة المنظومة الإنسانية التي تسوى بين جميع البشر على إختلاف عقائدهم وأعراقهم.

وستبقى مصر بإذن الله كنانة الله في أرضه، ويبقى جندها في رباطٍ إلى يوم القيامة مدافعين عن مصر وشعبها وعن الأمة العربية والإسلامية.

رحم الله الشهداء الأبرار وحفظ الله مصر وشعبها وجيشها من كل مكروة وسوء.

                                                                                                                                                                                                                              محمد فائز جبريل

                                                                                                                                                                                                                         سفير دولة ليبيا بالقاهرة